الجمعة، 24 ديسمبر، 2010

عندما يبكى الرجال


عزيزة هى دموع الرجال الرجل ان بكى فأن الخطب جلل ...يقولون النساء بعضهن لبعض الرجل طفل كبير!!! ممكن ولكنة طفل لا يبكى ....الرجل لايبكية ضياع حبة
او مالة بقدر ما يبكية عجزة ....البكاء عند الرجل استسلام والرجال خلقوا للصعاب
والرجل يستعذب الصعب لان الفروسية مخلوقة فية بدرجة او بأخرى واذا عجز بكى
الا انة وهوفى حالة عجزة لا يتخلى عن فروسيتة فهو وهو باكيا لا يرغب ان يرى
احدا دموعة ولو سمح لاحد برؤيتة عاجزا فهو احب الية من نفسة

الاثنين، 13 ديسمبر، 2010

صدفة خطرة

الاولاد مزعجين وخاصة لوكانو منهم بنات مر وقت ليس بالقليل كى يستعدوا لنذهب للعرس المدعوين لة وايضا الاب سافر ليوم وتركنى لهم المهم اخيرا تنفست الصعداء انتهوا وخرجنا
انطلق بنا التاكسى الى مقر النادى المقام فية العرس مسرعين الاولاد نزلوا من التاكس
وهرولوا صوب قاعة الحفل هؤلاء المراهقين الاوغاد تركونى ووجدت نفسى شبة وحيدة اجتاز المسافة بين باب النادى وباب القاعة وماجعلنى اغفر لهم تركهم لى بهذا الشكل هى نسمةعليلة
قابلتنى وموسيقى هادئة وشجية اتية من داخل القاعة وتمنيت ان تطول هذة المسافة فأبطئت خطاى ومشيت مطأطأة الراس وعند مدخل القاعة وجت يدا ممدودة لى ترغب فى السلام....
لم اعد اعرف ماحدث لى ولا اين انا وبصعوبة استطعت الكلام حتى استطيع الرد على قولة لى
كيف حالك؟ وبالكاد قلت بخير
سحبت يدى من مكان كم تمنيت قبلا فى تلك الايام الخوالى ان تستقرفية للابد
ياالهى بعد كل هذة السنون لقد زادة كل هذا الماضى وسامة ........ الخطوط الدقيقة حول عينية ذادتة سحرا
قال اين اولادك ؟ ومثل الطالب للحماية من الخطر ناديتهم من الداخل وعرفنة بأبنى الشاب
وبعدها بالبنتين وقلت مداعبة اليس عندك عريس ؟؟ قال بالتأكيد انة ذلك الشاب الوسيم الجالس على تلك المنضدة هناك..
وبسرعة اختفى الاولاد وسألنى بمنتهى الاحترام الذى عهدتة فية اين زوجك قلت مسافر
قال بلغية خالص تحياتى وتمنى لى كل الامانى الطيبة لكن ياويلى من هذا الرجل تحدث بشفاهه ولكن وكما عهدتة فعيونة تحدث بحديث اخر واخاف ان احتاج الى مثل السنين الماضية
كى اشفى منة من جديد.......

الأربعاء، 24 نوفمبر، 2010

من يلتقط الزجــاجــــة














فى هذا الخضم الشاسع المتلاطم فضاء الانترنت أكتب لفائفى واضعها فى زجاجاتها المحكمة الاغلاق والقى بها لعلها تجد قارىء لها يوما ما.... يلقى هو الاخر بلفائفة إلى ولعلى اعتقد ان ما أكتبة ذا قيمة ....أوقد لايساوى المداد الذى كتب بة إلا أن عزائى أننى كتبتة عن إحساس صادق بكل كلمة كتبتها ..... معبرةً عن مشاعر  إنسانية تنتمى للإنسان .. الغرض من ورائِها اننا نؤكد لانفسنا اننا مازلنا بشرا ذوى قلوب ندية وجلود طرية.. نحتاج بعضنا بعضا حبا وحنانا ورحمة وان العصر القاسى الحار قد بخر من قلوبنا ندى الحب وحولنا الى حجارة او حديدا ...الى كل من لة قلب ندى وجلد طرى القى اليك لفائفى وانتظر رسائلك .
                                                   مجدى

الثلاثاء، 23 نوفمبر، 2010

الحيــــــاة........ حـــــزن أم فــــرح

متى يكون الحزن ؟ ومتى يكون الفرح؟وهل الحياة حزن؟ أم فرح ؟ هناك من قال انها دار احزان لايحق لاحد فيها ان يفرح ..لاتضحك ابكى ولا تدع الدموع تجف من عينيك على ما تفرح ابكى على خطياك واندم على مافاتك وابكى فالموت الذى لا تعرفة ينتظرك احزن وأملا بالحزن نفسك.....هناك من قال لاتحزن وانظر الى كل هذا الابداع اخلقة اللة لك لتحزن افرح لان اللة غفار افرح فان الاخرة ليست فقط نار بل جنة ونعيم وثمار افرح واعمل صالحا واملاء دنياك حبا وتسامحا وايثار ...أأحزن ؟ أأفرح ؟ ربى اهدنى يا عزيز يا غفار

حــــب

قال احبها
قلت لة حب غريب
قال لى هل فى الحب غرابة او عجب
قلت لة حالتك خاصة
قال كيف
قلت سنك
قال ليس للحب وقت ياتى وبعدها الى غير رجعة
قلت و لامقامك بين الناس يسمح لك بالوقوف على ناصيتها فى برد الليالى
قال لاانام حتى اراها
قلت وزوجتك ام اولادك
قال لم افعل حراما
قلت ستتزوجها
قال نعم
قلت فلان تذوقها
قال اشاعات مغرضة
قلت انت بالذات لا ينفع ان تغامر
قال لاسكاتى : سوف اغفر لها كل فعلتة من قبلى
قلت ومن بعدك
قال عندها لكل حادث حديث

الجمعة، 12 نوفمبر، 2010

حياتى القصيرة

حياتى هى اللحظات التى استنشق فيها انفاسى ويدق فيها قلبى .وبغير ذلك فانا ميت فى العالم الاخر ... ومع الانفاس ودقات القلب  اكون ميتا فى نومى  ..إذاً الحياة وانا متيقظا ارى واسمع واتكلم واتعلم اتواصل ولكنها قصيرة كل ما فيها قليل لا يشفى الغليل
اعيش فيها ولم اكتفى من طفولتى يمر العمر  سريعا يزول الشباب سريعا ولم نكتفى من الحب  و يأتى العجز والمرض  ولم نكتفى من العافية ...لكن هل هذا افضل؟  نعم ..انها ليست دار خلود ...انها دار فناء... دارزوال..... دار رحيل.... الجمال والبهاءواللذة فيها دليلا من اللة لنا على جمالة وكمالة وقدرتة وحكمتة .
 التسليم بإراده اللة فينا والانصياع لما أمر هو عين الحكمة والصواب لانة الوحيد العليم
الخبير بمن خلق الشقاء كل الشقاء فى مخالفة ارادة اللة الموُجد بإرادتة خلقاً قادرا علية
لا يملك من امر نفسة إلا الإنصياع لله النافذة مشيئتة القديمة من الازل فلقد رُفعت الاقلام
وجفت الصحف








الخميس، 11 نوفمبر، 2010

لماذا مدونة

لماذا المدونة ؟؟
التدوين حاجة انسانية يتفرد بها الانسان عن غيرة من كل مخلوقات هذا الكوكب مثل الكلام ...فهو الوحيد الناطق وكذلك هو الوحيد المدون..انا ادون فانا فى الحقيقة اتكلم
ابوح عن ما يعن لى من خواطر وافكارولكن بصوت القلم لو على الورق او صوت
نقرات على لوح مفاتيح حاسوبى التدوين بوح ...ومجرد البوح هو راحة للنفس
وما اجمل ان يطلع انسان على بوحى او خواطرى وافكارى يشاركنى الاحاسيس
والمشاعر واشاركة بالمثل ...التدوين فضفضة وحرية فى فضاء متسع سهل الادوات
اصبحت فى متناول اليد  ..هنا( الخلوة) الى النفس مبحرا فى بحرالافكار والخواطر
غواصا فيها مخرجا لؤلؤها وجواهرها ناشرا ايها