السبت، 29 سبتمبر 2012

وأنتِ بالباب

 من Magdy Mansour‏ في 29 سبتمبر، 2012‏، الساعة 08:48 مساءً‏ ·‏




أعلم أنكِ تترقبين غيابى
تتلمسى أعتابى
تدلفى من بابى
تعبثى بخواطرى
تتصفحىين كتابى
وتبعثرى أوراقى
ولما أعود يخبرنى

شذاكِ

مجدى

هناك تعليقان (2) :

  1. صباح الغاردينيا مجدي
    يمر طيفها الحنون من هنا تضع يديها الدافئة على حروفك وتحتضن سطورك وتترك لك شذاها وبقايا ذكراها لأنها لازالت أنفاس "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  2. الا يخبرك شذاها انها عاشقه أيضا لهذا تتلمس بعضا من شوقا منثور بزوايا الحنين ....
    رائعه جدا ....

    ردحذف