الجمعة، 1 يونيو، 2012

عصافير النيل

من Magdy Mansour‏ في 31 مايو، 2012‏ في 06:39 مساءً‏ ·‏

عصفور النيل رفيق حياة ودنيا إقتسمنا أوقاتها معاً كم هى حرةٌ أسرابه الكثيفه منطلقه كالسهام .. كانت صباحيه صاخبه معلنه عن صبحات جديده ومسائات تنطوى عن الدعةُ والسكينه وبقدر ما علمتنا الفرح عندما تبنى إعشاشها فى مقدم  كل ربيع بقدر ما شرخ صدورنا الألم على كسير الجناح فيها العاجز عن الطيران .. علمتنا الحنو على أفراخ لها عمياويات عاريه  تفتح أفواهها تحسبنا أمهاتها .. عصافير النيل حكت لنا قصتها حرفاً يتلوه حرف وكيف انها أحبت وبنت وسعت وربت .. عصافير النيل جعلت لنا من نفسها العوبه تتسع أعيننا فرحاً عنما تمسك أيدينا أجنحتها .. أو نعبث بأوكارها فتظهر كل منا على حقيقته التى سنكونها حيث منا النادم على هدم الأعشاش والامبالى
ومن أصاب ضميره الاماً مبرحه .. عصافير النيل تلك النحيلة الرقيقه التى إستطاعت أن تثير بطيرانها فينا أحلاماً
اننا عصافير نيل نطير معاً .. تبدلنا وأصبحنا مخلوقات غريبه ومازالت عصافير النيل هى هى نفس ملامحها ونفس اوكارها .. ونفس القصه التى حكتها لنا قديماً عن نفسها وعنا وعن من رحلوا وأنتسوا وأسرارنا معها مصونه

 مجدى