الخميس، 21 فبراير، 2013

تأمل



من ‏‎Magdy Mansour‎‏ في ‏‏20 فبراير، 2013‏، الساعة ‏03:18 مساءً‏ ·‏


أجلس فى مقعد الحديقه واضعاً ساق فوق ساق وأرمق بالقرب منى  تلك الورده الرقيقة يهزها النسيم .. وسألت نفسى كم يطول بقاء هذه الروعه . وبما أنى أنشد الخلود . وجدتنى فى اليوم  التالى أعود لوردة الحديقه . أجلس أمامها القرفصاء أتلمس نعومتها التى لا نظير لها  وأشتم رائحتها وأرمق لونها البديع الذى يبعث على الإنسجام والسلام  أسترجع كلماتى ثانيةً .. فأجدها ( نعومه - جمال - إنسجام - سلام ) . هذه الورده تعطى كل هذا . وجدتنى كمتلقى لرساله ..نعم وكأن الوردة ترسل لى رسالتها ما أجمل أن تكون باعث للجمال والسلام والوئام . أنظر إلى دنياك وأسجد لخالقها إعترافاً منك له بأنه أروع فنان  وليس كمثله شيىء . أقف أمام وردتى أنحنى لها .. وسط أندهاش من رواد المكان .
                       
                                          مـجدى مـنصور                                   

هناك تعليق واحد :

  1. الله عليك أخى مجدى
    كلمات جميلة واحساس قمة فى الروعة
    راقنى المكوث هنا بين جدائل أحرفك

    تحياتى لك

    ردحذف