السبت، 13 أبريل، 2013

ليت كل التمنى مُدرك ( الشعر)

‎by Magdy Mansour (‎الملاحظات‎) on ‎‏10 أبريل، 2013‏، الساعة ‏04:39 مساءً‏‎‎



الشعر .. قالوا أنه هذا الكلام المنظوم المقفى . ولكى تكون شاعراً لابد أن تتعلم أن أصول النظم كما وضعها الفراهيدى . وللاسف تجاهلوا فى تعريف الشعر ما هوا أساس الشعر وهو الخيال والعاطفه . ولكونى جاهل بأصول النظم وبحور الشعر كما وضعها الفراهيدى .. تطل منى رؤوس خيال وعاطفه .. وما أجملها لو نُظمت وكانت سِماتها القوافى .. إيييييه.. واحسرتاه ليس كل ما يتمناه المرء يدركه .. سامحك الله أيها الفراهيدى .. ورغم الفراهيدى وشروطه التى لو إلتزمنا بها لدرجة أننى سمعت من قال عنها ( إن ترك الورن فى الشعر يبطله كترك السجود فى الصلاه) الى هذا الحد ؟.. لكنى قرأت كتاباً إسمه ( زهر الأداب ) لأبى إسحاق القيراوانى . إنتقى المؤلف فيه أجمل ما قيل شعراً فى الأفعال والأحداث والأحوال ووجدت هذا العنت الكبير فى حتى قراءة أبيات تحتاج كل كلمة فيها إ لى المعجم الكبير . تحتوى الفاظاً أتحدى من يستخدمها الأن فى شعره . ورغم هذا تأكلنى نيران الحسد على هؤلاء الملايين من الشعراء فى مصر خاصة وفى بلادنا العربيه عامة . وليتنى أجد من يلقى طوق نجاه  إلى هذه العواطف والمشاعر الفياضه الحبيسه عند الكثير ولا تجد ألى الشعر سبيل .. بأن يساهموا فى فتح طريق سهل غير طريق الفراهيدى الصعب . وأن يدرك البعض مثلى ما يتمناه شعراً
                         
                                      مجدى                   

أفكار جنونيه


‎by Magdy Mansour (‎الملاحظات‎) on ‎‏10 أبريل، 2013‏، الساعة ‏03:48 مساءً‏‎‎




تمنيت يوماً أن أكتب كل ما يجول بخاطرى من فكر وأنشره على الملاء . كهذا الرجل العارى تماماً ومشى على جسر مدينتى يصدم المارة من هول منظره . الرجل العارى كما ولدته أمه  والسائر على جسر مدينتى أصبح فى نظر الناس مجنون بفكرته تلك التى أظهرته على هذه الهيئه . هو إقتنع بها ونفذها وربما قال : هؤلاء الناس مجانين بحق.. هذا الجسد العارى حقيقتى المجرده وهم لا يعترفون إلا بنفاقهم ويحكمون على بعضهم البعض من قشورهم التى وضعوها على جلودهم بطرق شتى  .. لهم نفس الجسد مثلى ولكنهم يوارون فيه شيىء إتفقوا على إلا يُرى . واأنا أعرفه هذا الخاص جداً والذى يروه فى مكان خاص جداً .. . هذا فكر من عقل جن جنونه فى وسط مدعين التعقل . كذلك الأفكار تولد عاريه . لكن لابد لها من تزيين وقشور حتى يتقبلهاهؤلاء العقلاء ..

                                                                                                                                                                    مجدى